الأربعاء، 24 أغسطس، 2011

وجيه عباس وابو طبر والقواسم المشتركة مع ابو درع


نقلا عن موقع كتابات
- حسين التميمي

في صباح كل يوم افتح موقع كتابات واطلع على ما يكتبه مثقفي العراق من مقالات متنوعه مع او ضد وطني او عميل ولكن الي جذبني اني قرأت مقال أكرم المشهداني على مسلسل ابو طبر


وكل العراقيين الي عاشوا في تلك الفترة يعرفون القضية تمامآ وكانت مقالة الاخ أكرم جدآ هادفة وركزت على جوانب مهمه متناقضة في المسلسل ولقد أعجبت فعلآ  بكتابة هذا الشخص في حين اني لم اعرفه او اسمع بأكرم المشهداني من قبل الا  عن هذه المقالة التي قرأتها في مجالس حمدان وقد قال أكرم في مقالته عن ابو طبر ان كل الجرائم التي ارتكبها ما تجاوز السبعة جرائم ولقد شكل رعب في المجتمع العراقي في ذلك الوقت فماذا نفعل نحن امام ابو درع الذي قتل مئات من العراقيين ماذا يسموه هكذا كانت مقالة الاستاذ اكرم ولقد اعجبت بمقالته هذا ما يدل على ان الرجل يتمتع بخلفيه ثقافيه عاليه وفي صباح اليوم التالي نزلت مقاله لوجيه عباس  وما ادراك ما وجيه عباس الذي يعتبر قلم وبوق من ابواق حزب الدعوه الدموي ينتقد فيها مقالة أكرم المشهداني ويقول عنه طائفي لان الاخ أكرم قال عن ابو درع انه مجرم فأخذت الغيرة وجيه على ابو درع الذي يعتبر مناضل وثوري بنظر وجيه وازعجه كلام أكرم المشهداني عنه وجيه عباس وكثير من يعرفه شخص متعصب لمذهب طائفي لأبعد الحدود واعتبر غزو الامريكان لبلاده انه تحرير هذا ما قاله هو والعصابه التي معه المسيطرة على شبكة الاعلام العراقي وهنا اريد ان أبين لاخوتي العراقيين نبذة مختصرة عن رفيق وجيه عباس بالنضال الوطني سمي ابو درع لان الوساخة التي في رقبته وصدرة شكلت له درعآ واقيآ من الامراض والرصاص هذا المجرم الذي يسكن مدينة الثورة سابقآ ومدينة صدام لاحقآ عندما ذهبوا وجهاء وشيوخ وسادة هذة المدينة الى قصر صدام ورموا عكلهم امام وقالوا له نريد ان تكون اسم مدينتنا على أسمك  ومدينة الصدر الأن ارتكب ابو درع الاف الجرائم وليس المئات وكان مدعوم من قبل الحكومة وايران وهنا اقول لوجيه ان الحكومه هي المسؤوله عن حفظ دماء العراقيين ولان السلطه كانت بيدهم فهم مسؤولون عن الجرائم التي اقترفت بحق العراقيين في وقتهم وسوف يحاكمون على هذا في المستقبل انشاء الله ولا اريد ان اخرج عن الموضوع من اهم الجرائم التي اقترفها هذا السفاح هو انه جاء بخمسة عشر شابآ تتراوح اعمارهم من 12 الى 14 وقام بذبحهم في ساحة 55 ولم يكتفي بذلك بقل قام بحرقهم مع تهليل بعض النساء المجرمات التي اولادهن كانا مع سفاح العصر ابو درع وقد قام بدفنهم بمقابر جماعيه جيش المهدي الذي كان يدعم ابو درع في وقتها ومن ثم تبرأ منه واتذكر موقف يضحكني جدآ وهو عندما ذهب احد عصابة ابو درع لخطبة بنت من عائلة محافظه جدآ كانت ام الشاب المليشاوي تتفاخر امام عائلة البنت وتقول ابني معه وابشركم البارحه الله يبارك بي ابو درع ذبح شباب هيج هيج هيج هيج هكذا قالت هذة الام المتخلفة فما كان لهذه العائله الا ان تطردها أشر طرده ابودرع يعتبر من سفاحين القرن الواحد والعشرين ومن اكثر المجرمين دمويه في تاريخ العراق الحديث وهنا اقول لوجيه ان ابو طبر عندما قام بجرائمه السبعه قام بدافع المال والحاله النفسيه التي كان يعيشها من عقد في داخله وانا على يقين ان ابو طبر لم يقم جرائمه بداوفع طائفية ولذلك فانه بالاجرام يعتبر اشرف من ابو درع واشرف من يدافع عنه هل تريد يا وجيه عباس المعروف بثقافته البدائيه ان تبرأ ابو درع من جرائمه لانك من المواليين للاحزاب المذهبيه الطائفية وهنا احب ان اذكر لوجيه عندما تحاورت مع احد مثقفي وكوادر حزب الدعوه , والعراقيين على درايه تامه ان الاحزاب التي حكمت العراق منذ سقوط الملكيه هي احزاب قوميه وشيوعيه وكل حزب له اهداف ومبادئ ونخب ومثقفين أما ما يخص هذا المثقف من حزب الدعوه عندما سألته ما هي اهدافكم سكت ولم ينطق ولكن قال نحن ندعوا الى الاسلام فقلت له نحن مسلمين ويجب عليكم ان تتوجه الى الهند او الصين لتدعوا الاسلام  فقال لا الكثير من العراقيين بعيدين عن الدين الاسلامي ونحن من يجب ندعوهم فقلت له ما هي منجزات حزبكم قال جعلنا الوضع الاقتصادي جيد في العراق والببسي كولا متوفرة الان ب 500 دينار هذا ما جعلني اضحك وبشده فقلت له وما هو مستقبل العراق برأيك قال بخير ورئاسة الوزراء ما نطيه وهنا اقول لوجيه عباس اين مثقفيكم وانتم تقولون بأن حزب الدعوه حزب العلماء ولم اجد عالم لحد الان اكثر كوادره هم من خريجين جامعه مريدي او شهادات تزوير من قم وايران ومجرمكم المهوس بالقتل مختبئ بحماية الايرانيين هل لك ان تقول لنا يا وجيه لماذا تدافع عن المجرم ولا تتدافع عن الابرياء من شعبك لماذا لا تقول لنا لماذا حزبكم المعروف بحزب مذهبي استعار ببعض الكلمات من القوميين الا وهي كلمة القانون وتركتم جميع مبادئكم وحلقت لحياكم ورميت الشعر في المجاري وان على يقين ان الاحزاب الاسلاميه الشيعيه والسنيه انكشف زيفها وان الانتخابات القادمه سوف لن تجدوا من ينتخبكم لان الاحزاب المتسترة بستار الدين قد انكشف زيفها وهنا انصح وجيه ان يكفر عن ذنبه وان يبتعد عن التعصب والدفاع المستميت عن المجرمين واقول له اين الطائفيه في ذلك عندما نتكلم عن مجرم حقير مثل السفاح ابو درع هل لك خصال مشتركة معه ام تريد ان تقول انه بريئ واحب ان اقول لك ان من اسقط ابو طبر في قبضة الشرطة هو الله لانه قتل اطفال ونساء ابرياء وكذلك فأن دماء الابرياء التي اقترفها مجرمكم السفاح سوف يسقطه الله في هذة الدنيا وتتحقق العداله الربانيه بحق كل من قتل العراقيين . 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق